الاردن سياحة - اخبار واحداث ومواقع سياحية الاردن السعودية دبي مصر سلطة عمان دول عربية
سياحة نيوز

خمسة أيام عطلة العيد ستحرّك ساكن القطاع السياحي


خمسة أيام عطلة العيد ستحرّك ساكن القطاع السياحي


كتبت - نيفين عبدالهادي

خمسة أيام ينظر لها القطاع السياحي بكل تفاؤل ورؤية ايجابية لجهة تحسين واقعه بصورة كبيرة، وبدأت فعاليته كافة تستعد لاستقبال هذه الأيام التي أعلنت عنها الحكومة امس بمناسبة عيد الأضحى، فهي أيام ستكون كفيلة بأن تجذب أكبر عدد من السياح لكافة المناطق السياحية التقليدية وغير التقليدية.

عطلة عيد الأضحى ينظر لها قطاع السياحة بكل ايجابية مع التأكيد بأنها ستحقق نشاطا كبيرا تحديدا في جانب السياحة الداخلية، لإيمان القطاع بكافة فعالياته بأن هذه المواسم تعدّ من أكثر عوامل الجذب السياحي كونها تأتي بأيام توفر الوقت الكافي لقضاء إجازة ممتعة مع امكانية القيام بالالتزامات الإجتماعية خلال عطلة العيد.

خبراء ومختصون سياحيون أكدوا أن الإجازة تشكّل دوما انطلاقة لموسم سياحي يحقق دوما الكثير من الإنحازات للقطاع، ويعوّض بعضا من خسائره التي تتوالى عليه منذ سنين، فمثل هذه المواسم من شأنها أن تنقل القطاع لمساحة مختلفة تبتعد عن الركود والتراجع وتحرّك ساكنه من خلال الحركة التي تشهدها الفنادق والمطاعم والمنشآت السياحية الأخرى.

ولعل أكثر ما يميّز سياحة مواسم الأعياد تغير بوصلة الإهتمامات السياحية كونها تعتمد على السياحة الداخلية، حيث تتجه نحو مناطق سياحية غير نمطية على الرغم من حصول بعض المناطق على حصة الأسد من السياحة كالعقبة والبحر الميت، إلاّ أن السياحة الداخلية تتجه بالغالب نحو مناطق أخرى كجرش وعجلون وأم قيس والبترا وجبل القعلة في عمّان والمدرج الروماني والسلط، وسياحة المنتزهات وغيرها من المناطق التي يحبّذها المواطنون .

ويقابل هذا الانتظار بتفاؤل لإجازة عيد الفطر استعدادات ضخمة من قبل المنشآت السياحية، استعدادا لإستقبال السياح، في ظل وجود نسب حجوزات سياحية وفندقية وصلت الى ما يقارب (97%) تحديدا في مناطق العقبة والبحر الميت، وبنسب أقل في البترا، وينتظر أن تشهد الأيام المقبلة المزيد من النشاط السياحي في مناطق سياحية أخرى، سيما وأن الكثير من المناطق السياحية باتت مؤهلة لإستقبال السياح سواء كان لجهة الغرف الفندقية أو المنشآت المؤهلة سياحيا.

حالة سياحية مختلفة، يعيشها القطاع السياحي خلال الأيام المقبلة، تم الإعلان عن بدء الإستعداد لها منذ إعلان الحكومة رسميا لمدة عطلة عيد الأضحى، التي ستستمر خمسة أيام، فيما بدأت الحجوزات السياحية والفندقية في تزايد وفق أصحاب منشآت، لتحدث حركة واضحة ونشطة في قطاع السياحة، سيما وأن العطلة تتزامن أيضا مع عطلة صيف المدارس عربيا وهذا أيضا يعطي مزيدا من التفاؤل بالموسم الذي سيكون دون أدنى شك مختلفا بالحركة والنشاط السياحي.

بدورها، وضعت وزارة السياحة والآثار خطة لتشجيع السياحة من خلال برامج مختلفة أبرزها «برنامج الأردن أحلى» والذي يتم من خلاله توفير برامج سياحية بأسعار مناسبة لكافة المواطنين وتتناسب مع دحل الفرد، وسعيها لإطلاق مهرجانات صيفية، فضلا عن توفير عروض سياحية للمواطنين وزوار المملكة، وكذلك تسهيلات للمنشآت السياحية واعفاءات، ولكل ذلك حتما نتائج ايجابية على الموسم السياحي الذي سيحرّك ساكن القطاع ويجعل من الحركة السياحية أكثر نشاطا. صحيفة الدستور

 


المقالات المتعلقة




0 تعليقات


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها

    أضف تعليق