الاردن سياحة - اخبار واحداث ومواقع سياحية الاردن السعودية دبي مصر سلطة عمان دول عربية
سياحة نيوز

قطر في طليعة الدول بأمن الطيران المدني


قطر في طليعة الدول بأمن الطيران المدني


أظهرت النتائج الرسمية، التي أعلنتها المنظمة الدولية للطيران المدني، عن تواجد دولة قطر في مقدمة بلدان العالم في مجال أمن الطيران المدني.

وكانت المنظمة قد أجرت بمعرفة فريق التدقيق الأمني التابع لها تدقيقاً ميدانياً شاملاً على دولة قطر، خلال شهر فبراير الماضي، إذ شمل هذا التدقيق: الإطار التنظيمي لأمن الطيران المدني بدولة قطر، وتدريب أفراد أمن الطيران المدني، ومهام مراقبة الجودة على أمن الطيران، والعمليات المتعلقة بأمن مطار حمد الدولي، وأمن الطائرات على الأرض وأثناء الطيران، وأمن الركاب وأمتعتهم، وأمن البضائع والبريد، وتموين الطائرات، والاستجابة لأفعال التدخل غير المشروع، والأنظمة واللوائح والبرامج والوثائق المعمول بها لدى الهيئة العامة للطيران المدني في مجال أمن الطيران المدني، ومدى تطابق ذلك جميعه مع الملحق السابع عشر لاتفاقية الطيران المدني الدولي (اتفاقية شيكاغو)، كما شمل التدقيق وضعية دولة قطر بالنسبة للإجراءات المتبعة بشأن تسهيلات النقل الجوي، ومدى مطابقة تلك الإجراءات للملحق التاسع لاتفاقية الطيران المدني الدولي المشار إليها (التسهيلات).
وقد أسفرت نتائج التدقيق المشار إليه عن حصول دولة قطر على نسبة %99.10 في تطبيق معايير الملحق السابع عشر المتعلق بأمن الطيران المدني، وهو المعيار الأهم في مجال التدقيق الأمني، كما حققت دولة قطر نسبة %96.76 فيما يخص تنفيذ العناصر الحيوية المتعلقة بأمن الطيران المدني، ونسبة %100 في تطبيق المعايير الأمنية الواردة بالملحق التاسع لاتفاقية الطيران المدني الدولي المعني بالتسهيلات
قفزة 
وبهذه النسبة تكون دولة قطر قد حققت قفزة نوعية كبيرة في مجال أمن الطيران المدني، مقارنة بنتائج التدقيق الأمني الذي كان قد أجري في عام 2012، والذي حصلت فيه دولة قطر على نسبة %78.76، رغم الفارق الكبير في حجم العمليات بين مطار حمد الدولي الذي أجري عليه التدقيق في عام 2017 ومطار الدوحة الدولي الذي أجري عليه التدقيق في عام 2012. ويعد إنجازاً صوب تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030، إذ يعد الأمن في مجال الطيران المدني من الركائز الأساسية في الدولة.
تدقيق
يذكر أن المنظمة تجري عمليات تدقيق منتظمة وإلزامية ومنهجية ومنسقة في جميع الدول الأعضاء، لتحديد مدى امتثال تلك الدول للقواعد الدولية في الملحق السابع عشر (أمن الطيران المدني)، وأحكام الملحق التاسع (التسهيلات المتعلقة بأمن الطيران المدني) في اتفاقية الطيران المدني الدولي «اتفاقية شيكاغو».

وإن نتائج هذا التدقيق تكتسي أهمية كبيرة، حيث تقدم للعالم صورة واقعية عن مدى التقدم والتطور الذي تشهده الدولة في مجال أمن الطيران المدني، لمجابهة التحديات الراهنة التي يشهدها العالم.

وقد أعرب سعادة السيد عبدالله بن ناصر تركي السبيعي، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، عن سعادته بهذا النجاح الكبير، حيث أورد أن نتائج هذا التدقيق لها أهمية كبرى؛ لكونها تؤكد على أن مطار حمد الدولي في مقدمة المطارات الأكثر أمناً في العالم. وأوضح أن ما ساهم في تحقيق دولة قطر لهذه المكانة الرائدة في أمن الطيران هو الجهود المتواصلة في دعم الدولة لصناعة الطيران المدني، وتضافر الجهود بين جميع الشركاء المعنيين بأمن الطيران المدني في الدولة في الهيئة العامة للطيران المدني، وإدارتي أمن وجوازات المطار بوزارة الداخلية، وإدارة مطار حمد الدولي

ولفت إلى أن تحقيق هذه المكانة الرفيعة المتميزة في أمن الطيران من شأنه منح ميزة إضافية لناقلتنا الوطنية «شركة الخطوط الجوية القطرية»؛ لكونها تنطلق من مطار يمتاز بأنه من أكثر المطارات أمناً في العالم، وهو ما من شأنه أيضاً تشجيع كبريات شركات الطيران العالمية على التشغيل لمطار حمد الدولي.

أفضلية 
فازت الخطوط الجوية القطرية بلقب «أفضل ناقلة إقليمية في الشرق الأوسط وإفريقيا»، بينما جاءت في المرتبة الثانية كأفضل ناقلة دولية شاملة، خلال حفل جوائز مجلّة «موني» 2017 للأفضل في قطاع السفر.
 
وتأتي هذه الإنجازات بعد أن حصدت الناقلة القطرية عدّة ألقاب في الفترة الماضية، بما في ذلك لقب «أفضل خطوط طيران في العام» خلال حفل توزيع جوائز إير ترانسبورت 2017، والتي تعدّ واحدة من أرفع الجوائز في قطاع الطيران.

© Al Arab 2017

 


المقالات المتعلقة




0 تعليقات


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها

    أضف تعليق