الاردن سياحة - اخبار واحداث ومواقع سياحية الاردن السعودية دبي مصر سلطة عمان دول عربية
سياحة نيوز

اكتشف سر دارة الفنون في اللويبدة


 اكتشف سر دارة الفنون في اللويبدة


المبنى الرئيسي للدارة كان مقراً سابقاً لقائد بريطاني في الجيش العربي وذلك حتى عام 1938م. وقد أعيد ترميم بناء المبنى الرئيسي، وحوّلت غرفه إلى ثلاث قاعات عرض تتصل كل منها بالأخرى، واستفاد من أسقفها العالية في إضاءة القاعات طبيعياً خلال فترة النهار، كما أضيف إلى هذا المبنى قاعة مكتبة مزودة بأحدث الكتب الفنية وباللغتين العربية والإنجليزية، ومكتبة للأفلام.
أما المبنى الثاني للدارة، فهو مبنى تراثي أيضاً، وسكنه إسماعيل عبدو الحاكم الأسبق لمدينة عكا. وقد خصص غرفها للمكاتب الإدارية، مع الاستفادة منه في إقامة المعارض. كما أضيفت للمبنى لاحقاً حديقة صغيرة صمّمت على الطراز الشركسي لتتناغم مع الطراز المعماري للمبنى.
والمبنى الثالث فقد كان سكناً للشاعر فؤاد الخطيب والذي كان يعمل في ديوان الأمير عبد الله الأول بن الحسين في مرحلة إمارة الأردن، ثم أصبح في الخمسينات من القرن العشرين سكناً لسليمان النابلسي أحد رؤساء الوزارات آنذاك. وقد أعيد ترميم المبنى الثالث وتهيئته لاستضافة زوار الدارة من الفنانين، وتوفير أماكن عمل لإبداعاتهم.

 


المقالات المتعلقة




0 تعليقات


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها

    أضف تعليق